مؤسسة عبقات الاسلامية الالكترونية

مؤسسة ومنتديات عبقات ترحب بكم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالجاتبحـثالأعضاءتلعيمات التسجيلالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اقسام السعادة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rayan_almosawy
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar

الجنس : ذكر
المهنة :
المزاج :
نوع المتصفح :
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 515
تاريخ الميلاد : 09/02/1989
تاريخ التسجيل : 13/06/2012
العمر : 28


مُساهمةموضوع: اقسام السعادة    الأحد يونيو 29, 2014 5:31 pm

 اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف


يذكر سيدنا الامام المدني رضوان الله عليه اقسام للسعادة



السعادة الدنيوية هي السعادة المحدودة والسعادة الموقتة "لاضافتها الى الدنيا المحدودة والموقتة  ،فإن المضاف الى الموقت موقت والمضاف الى المحدود محدود.
وهذه السعادة الدنيوية على قسمين :
1_بدنية: كسلامة قوى البدن من صحه عين باصره ووفور قوة سامعة وكمال قوة ذائقة او شامة او لامسة ، وكذا سائر القوى الاخرى مما به صحه المزاج وتباعد البدن عن الكلل والعجز مما يقتضيه كمال وجوده .
2_وخارجية:كنعمة الاولاد والمال وسعة الحال وكثرة العشيرة وشرف الاباء وعظيم العز والجاه والوسام حتى تنتهي الى التاج والسرير والعرش الشامخ الخطير.
اما السعاده الاخروية فهي السعادة الدائمة وماتقتضيه الحياة الخالدة ،لانها منسوبة الى الدار الباقية والراحة السرمدية ،والمضاف الى السرمدي سرمدي والى غير المحدود غير محدود.
وهذه السعادة الاخروية على قسمين ايضا :
1_علمية: وهي ثقافة النفس وعرفانها فانها كمالاتها الروحيه وحياتها الحقيقية .وهذه المرتبة من السعادة ذات عرض عريض وطول متباعد الحدين ،الا ان اهم موارد تلك الثقافه واعظم شان تلك المعارف ،علمان وهما :
1_علم الحكمه الالهيه المبحوث فيها عن اعيان الموجودات بقدر الطاقه البشريه، والذي نتيجته معرفه المعبود جلت الاؤه ومايجب له ومايمتنع عليه .وتندرج فيه مباحث الاصول الخمسه من التوحيد والعدل والنبوه والامامه والمعاد،وما لتلك المباحث من شؤون من اثبات مايجب اثباته مما به الكمال له تعالى شانه ،وسلب مابه من النقصان مما يجب تنزيهه عنه .
2_وعلم الفقه المبحوث فيه عن افعال المكلفين من حيث تحل وتحرم وتصح وتفسد .وهذان العلمان في الحقيقه هما الاس والاساس لتلك السعاده الحقه والحياه الخالده ،وما عداهما من العلوم الاثني عشر انما هي من المبادئ لهذين العلمين لتوقفهما عليها على تفاوت بين العلمين في التوقف لايخفى .
المقصود من العلوم الاثني عشر:
1_علم النحو الذي موضوعه الكلمه المحيثه بحيثيه الاعراب والبناء.
2_وعلم الصرف الذي موضوعه الكلمه المحيثه بحيثيه الصحه والاعتلال.
3_وعلم البلاغه المنقسم الى علم المعاني الذي يحترز به عن الخطأ في تأديه المعنى المراد.
4_وعلم البيان الذي يحترز به عن التعقيد المعنوي في الكلام.
5_وعلم علم البديع الذي يعرف به وجوه تحسين اللفظ في المقام.
6_وعلم المنطق الذي يبحث فيه عن المعرف والحجه من حيث الايصال الى معلوم تصوري ومعلوم تصديقي.
7_وعلم اصول الفقه الذي تعرف به القواعد التي يمكن ان تقع في طريق الاستنباط او التي ينتهي اليها في مقام العمل.
8_وعلم الحساب الذي موضوعه الكم المنفصل.
9_وعلم الهندسه الذي موضوعه الكم المتصل.
10_وعلم الرجال الذي يبحث فيه من حيث التعديل والتعليل.
11_وعلم التفسير الذي يبحث فيه من حيث بيان المعنى المراد.
12_وعلم الكلام المبحوث فيه عن احوال المبدأ والمعاد.
فهذه العلوم كلها مما يتوقف عليها علم الفقه في الجمله.
واما علم الحكمه فله توقف على بعضها في الجمله كما لايخفى.
فيكون لزوم تحصيل هذه العلوم منوطا بلزوم تحصيل ماهو موقوف عليه من العلمين على حسب التوقف المفروض في البين ...
وان كان تحصيل سائر العلوم راجحا في نفسه ولنفسه ،لأنها من اظهر كمالات النفس .والقسم الاول من السعاده الاخرويه المتكفل لتكميل النفس بالمعارف الحقه التي تعود عليها بالمهم من المنافع ، والتي تكون نتيجتها صحه الاعمال وترتيب الاثار ،انما هو علم اصول الدين وعلم الفقه .
والقسم الثاني من السعاده الاخرويه انما هو العمل وتطبيق السير على سنن الشريعه المقدسه ،التي جاء بها الصادق الامين (صلى الله عليه واله وسلم) واهل بيته الطاهرين .وهذه المرتبه الاخيره هي الجزء الاخير من العله.
ولايخفى ان الاقسام المذكوره للسعاده وان لم تكن هي كل موارد السعاده ،ولا التخلي عنها بالاحاطه بمعاني السعاده الدنيويه والاخرويه، تعرف معنى الشقاء بكلا قسميه وتشعبه الى ما تشعب اليه ضده .
ولذا قيل لامير المؤمنين (عليه السلام):عرف لنا العلم...
فعرفه لهم ... فقالوا له: عرف لنا الجهل...
فقال لهم :قد عرفته لكم بتعريف العلم .
فالشقاء هو عدم تلك الكمالات الدنيويه والاخرويه .
لكنك لو دققت النظر في قسمي السعاده الدنيويه لوجدتهما من اظهر موارد الشقاء مالم تنظم اليهما السعاده الاخرويه.
فإن بين السعادتين كمال الملازمه... فالصحه المصروفه في غير المشروع شقاء محض. وكثره البنين والاولاد مالم ينتظموا بنظام الدين من اكبر البلاء . وهكذا المال المأخوذ من غير حله او المصروف في غير محله .واعظم من ذلك بلاء الجاه والوسام والوظائف العظام حتى تنتهي الى عرش المجلل والتاج المكلل مالم تصرف او تستعمل في اقامه حق او ازهاق باطل .
نعم صاحب العلم والعمل هو مصداق السعاده الحقة والمعارج المحقة .واذا انضم اليها السعادة الدنيوية كان صاحبها ممن جمع السعادتين وحظي بخير الدارين.
ولو فاتت السعادة الدنيوية كان في السعادة الاخروية كمال الكفاية.
اللهم انا نسألك بحقك وقدسك اللذين لايعرفهما غيرك وبأعظم صفاتك وأسمائك المخزونين المكنونين في علمك
وبأحب أنبيائك وأوليائك أن تجعلنا من أهل طاعتك ومرضاتك وأن تخرجنا عن أهل سخطك ونقماتك.
وإن كنت قد كتبتنا في ديوان الاشقياء بجرائمنا فإمحنا من ذلك الديوان واكتبنا في ديوان السعادة...
بلطفك وعنايتك ياأرحم الراحمين.
...............................................
المصدر

كتاب فيوض الرحمن في محاظرات شهر رمضان ج1 _

ص 189_192

آية الله العظمى الامام السيد عبد الكريم المدني رضوان الله عليه

 تقرير : الشريف علي
الناشر مؤسسة عبقات الاسلامية الالكترونية/قسم عبقات الامام المدني رضوان الله عليه

========- التوقيع -========

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اقسام السعادة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مؤسسة عبقات الاسلامية الالكترونية :: عبقات اسلامية :: عبقات الامام المدني (رضوان الله عليه)-
انتقل الى: